الخلیج الفارسي در نامه نماینده پارلمان مصر

الخلیج الفارسي در نامه نماینده پارلمان مصر

الخلیج الفارسي در نامه نماینده پارلمان مصر

کفسابی کابینت سقف کناف اتوبار کفسابی

موزه خلیج فارس

ژئوپلتیک خلیج فارس

اسناد خلیج فارس

نقشه های خلیج فارس

برگزیده هفته

رویدادهای خلیج فارس

آمار سایت


بازدید روز

۵۹۵

بازدید دیروز

۳۶۰۵

بازدید ماه

۱۴۰۳۹

بازدید کل

۳۶۱۹۸۴۲

افراد آنلاین

۲۴۶

الخلیج الفارسي در نامه نماینده پارلمان مصر

یک عضو پارلمان مصر در نامه‌اي به نخست‌وزير اين کشور که در آن نسبت به همکاري قاهره با تل‌آويو عليه جمهوري اسلامي ايران هشدار داده بود، از نام حقیقی "خليج فارس " استفاده کرده است . به گزارش روزنامه "المصريون " دکتر "جمال زهران " عضو پارلمان مصر و رئيس بخش علوم سياسي دانشگاه "کانال سوئز " در نامه‌اي به "احمد نظيف " نخست‌وزير اين کشور نسبت به ظاهر شدن دولت مصر در برابر جهان به عنوان شريک نخست رژيم اسرائیل در حمله احتمالي به ايران هشدار داد.

وي در اين نامه خود با اشاره به عبور ناوهاي اسرائيلي از کانال سوئز نوشته است:«در قبال تحليل‌هاي مفسران اسرائيلي در مورد احتمال استفاده از کانال سوئز براي ورود سريع به خليج فارس و آبهاي ايران و همچنين تأکيد "رابن يشاي " کارشناس دفاع اسرائيل در مورد اينکه عبور اين کشتي‌ها دلالت بر بهبودي روابط استراتژيک بين اسرائيل و مصر دارد، حزب حاکم مصر چه پاسخي دارد؟».

اين عضو پارلمان مصر در نامه‌ خود از نخست‌وزير اين کشور خواسته است طي 30 روز به اين سوال‌ها پاسخ دهد و يا بيانيه‌اي صادر و آنرا در مطبوعات منتشر کند.متن نامه به شرح زیر می باشد:

بعد عبور غواصات إسرائيلية القناة.. تحذير برلماني للحكومة المصرية من التورط في عدوان إسرائيلي على إيران وحلفائها بالمنطقة
كتب صلاح الدين أحمد (المصريون): : بتاريخ 29 - 7 - 2009
حذر الدكتور جمال زهران، عضو مجلس الشعب ورئيس قسم العلوم السياسية بجامعة قناة السويس، الحكومة من الظهور أمام العالم بأنها الشريك الأول لإسرائيل في عدوانها المرتقب ضد إيران، وذلك في ضوء عبور عدد من السفن الحربية والغواصات الإسرائيلية خلال الأيام الماضية من قناة السويس.

وقال زهران، في سؤال برلماني عاجل إلي الدكتور أحمد نظيف رئيس مجلس الوزراء، إن هناك تخوفات داخل النخبة السياسية من محاولات إسرائيل إعطاء تلميحات للدول العربية والأوروبية، مفاداها أن مصر تساندها ضد طهران.

وأشار إلي العديد من التحليلات التي تحذر من خطورة مرور هذه السفن عبر قناة السويس، خاصًة بعدما تردد أنها تحمل أسلحة نووية وتدميرية، وأنها تتجه إلي إيران لشن هجوم عسكري عليها.

وتساءل النائب: ما حقيقة مرور سفن وغواصات إسرائيلية داخل قناة السويس؟، هل تحمل هذه السفن حمولات عسكرية أم مدنية؟، وما هي جهة هذه السفن والغواصات؟، وما هي الاحتياطات التي اتخذتها الحكومة عند عبور هذه السفن لقناه السويس لمواجهه إي تسريبات نووية أو إشعاعية سواء كانت بقصد أو بغير قصد من الجانب الإسرائيلي؟.

وطالب رئيس الوزراء بالرد على هذه الأسئلة خلال 30 يومًا، أو إصدار بيان يتم توزيعه على الصحف، متسائلاً: ما تعليق حكومة الحزب الوطني علي التلميحات التي أطلقها محللون إسرائيليون حول إمكانية استخدام قناة السويس للوصول سريعًا إلي الخليج الفارسي والمياه الإيرانية وتأكيد رون بن يشاي، خبير الدفاع الإسرائيلي، أن هذه العبور يدل على تحسن العلاقات الاستراتيجية بين إسرائيل ومصر؟.

ولفت زهران إلى أن الموقف خطير، مطالبًا الحكومة المصرية بتدارك خطورة الموقف وسيناريوهات التي تلعبها إسرائيل من خلال عبور هذه الغواصات قناة السويس والتي تهدف إلى توجيه رسالة لإيران وحلفائهم بالمنطقة بأن مصر أصبحت شريكا سياسيا في أي حرب ضد طهران.

وتساءل النائب: ما هو رد الحكومة على صحيفة "يديعوت أحرنوت" التي قالت إن مصر شأنها شأن إسرائيل قلقة بشأن الطموح الإيراني النووي، بل غاضبة بسبب تعاظم تأثير طهران بالمنطقة، خاصًة مع وجود حلفاء عرب لها كحزب الله بلبنان وحماس بغزة؟.

بن مایه خبر:
http://www.almesryoon.com/ShowDetails.asp?NewID=67675&Page=6